مراجعة
10
Ori & the Will of the Wisps

من الجميل أن نحصل على ألعاب رائعة تختتم لنا جيل الأجهزة المنزلية الذي نعاصره وتكون ذكرى لا تنسى قبل الإنتقال للجيل التالي مثل Ori & the Will of the Wisps الجزء الثاني لرائعة فريق مون ستوديس Ori & the Blind Forest التي حصلنا عليها بالعام 2015. اللعبة صدرت بالأسواق بتاريخ 11 مارس الجاري واليوم نقدم لكم مراجعتتا لهذه التحفة الفنية الجديدة. ملاحظة، سيتم تفصيل المراجعة كالتالي؛ رسوميات اللعبة، أسلوب اللعب، الألحان والقصة ولنبدأ على بركة الله.

الرسوميات والتوجه الفني

نبدأ بهذا العنصر كونه الجانب الذي بذل عليه فريق التطوير معظم فترة التطوير المقدرة بـ 5 أعوام، جميعنا نذكر المستوى الرسومي الرائع الذي حصلنا عليه بالجزء الأول ورغم روعته، إلا أنه كان يحد من امكانيات فريق التطوير باللعبة لهذا قام المطورين بالتركيز على المستوى الرسومي بهذا الإصدار والإنتقال بأشكال الشخصيات والكثير من تصماميم المراحل إلى الرسم الثلاثي الأبعاد وبعد ذلك زينة المراحل المستخدمة بالأسلوب الثنائي الأبعاد. نعم، هذا الإصدار قدم قفزة رسومية هائلة عن الجزء الأول.

قد نتساءل لما التركيز على الرسوميات؟ وهنا يجيبنا فريق التطوير بأنها أتاحت له تقديم مساحات ضخمة لإستكشافها وإضافة معارك الزعماء وتكتيكاتهم والتي بالعادة تعتمد على أحجامهم الهائلة وهذه الإضافات لم تكن ممكنة لولا الأعتناء بتقديم قفزة بمستوى رسوميات اللعبة تخدم أسوب اللعب فيها. مراحل اللعبة شاسعة، حيوية، مليئة بالتحدي والأسرار ومعظمها يستعرق ساعة إلى ساعتين كمعدل لإنهائها وهو فارق شاسع جداً عن مراحل الإصدار السابق التي كانت لا تطلب سوى عدة دقائق لإنهائها وبالمقارنة بألعاب الميترويدفينيا، أوري تبدو لعبة AAA رغم كونها لعبة بنصف التكلفة.

“لمسات فنية يصعب نسيانها”

كل مرحلة في أوري كفيلة بأن تسحرك لمدة يومٍ كامل، التنويع ملاحظ بكل مرحلة واللمسات الفنية سواء بخلفيات اللعبة البعيدة أو القريبة موجودة بكل زاوية منها وحقيقة هذا الإصدار لا يجب تختيمه على عُجال كما يفعل محبي التختيم السريع، بل مرحلة بكل جلسة هي وصفة الطبيب لكم هنا. المجهود الكبير الذي تم بثه في اللمسات الفنية أعاد لي أفضل الأعمال التي قُدمت من هذا الجانب بفترة الجيل السادس مثل لعبة Okami من شركة كابكوم بل أوري فاقتها بكل أريحية.

أسلوب اللعب

إن كان السبب خلف عملية التطوير الطويلة هو الإعتناء بالجانب الرسومي لتوسعة خيارات اللعب، فهذا ما قام به فريق التطوير تماماً. أسلوب القتال بات يضم خيارات أوسع وأكثر من السابق، وبحكم أن الجزء الثاني هو تتمة مباشرة للإصدار الأول، ففريق التطوير لم يماطل بحجب المهارات السابقة بل قام بتوفير معظمها منذ المرحلة الأولى ليفسح المجال لتجربة العناصر الجديدة عوضاً عن العمل بقاعدة “المزيد من القديم” وهنا ينجح الفريق بجعل Ori & the Will of the Wisps نقلة فعلية للسلسلة.

مع تعدد المهارات التي تقدمها اللعبة مقارنة بالإصدار الماضي تم تخصيص أزرار X Y B لكي يخصصها اللاعب بالمهارات حسب نوعية تكتيكه القتالي ومع ذكر التكتيكات، فنعم توجه اللعبة انتقل من مجرد لعبة تركز كثيراً على الإستكشاف إلى لعبة تعتمد على مهارات اللاعب القتالية في التقدم. رغم أهمية عنصر القتال هنا إلا أنه ليس معمقاً لكنه مسلي ويقدم تنوعاً على مدار ساعات اللعبة وهو المطلوب في هذه المغانرة الساحرة.

اللعبة تضيف شخصيات الـ NPC أو الإفتراضية وستجدونها في مختلف أرجاء اللعبة والغرض منها إحياء هذا العالم الرائع وتوسعة قصة اللعبة وإضافة المهام الجانبية التي لم تكن موجودة سابقاً. المهام الجانبية لا تقدم نمطاً جديداً على بقية الألعاب لكنها مسلية وكل مهمة تقدم إضافة قيمة للعبة والخيار بالنهاية بيد اللاعب إن أحب إنجازها أو تخطيها، وإلى جانب المهام الجانبي يوجد تحدي الوقت وهو إضافة جديدة كلياً بهذا الإصدار وبعض الغرف لقتال مجموعة دفعات من الأعداء للحصول على المزيد من القوة ومجملاً جميعها إضافات مرحبٌ بها وتصب في صالح تسلية اللعبة.

 نزالات الزعماء هي أحد العناصر القوية التي إضافتها بهذا الإصدار والتي استفادة من رسوميات اللعبة الجديدة والتي أتاحت إمكانية مواجهة زعماء من ذوي الأحجام الضخمة. عدد “مُفرد” من الزعماء ستواجهونه هنا، وكل زعيم وله استراتيجيته الخاصة بالقتال والرد عليه وذلك لمنح اللاعب خيارات أوسع عند كل محاولة. على المستوى المتوسط لا تفرض النزالات الكثير من التحدي ولكن مع مستوى الصعوبة العالية ستصبح النزالات أكثر ضراوة وترتقي لمسماها، ومع وجود انجاز مخصص لإنهاء اللعبة على المستوى الصعب، فذلك محفز كبير لمحبي التحدي للعودة للعبة ومواجهة الزعماء على المستوى الذي سيفرض التحدي المطلوب.


الألحان والقصة

الأداء الموسيقي هنا يفوق المستوى السابق بمراحل والتنوع ملحوظ من مرحلة إلى أخرى ولو رجعنا إلى وصفة الطبيب لكم بلعب مرحلة واحدة فقط لكل جلسة، سنلاحظ بأن الوصفة دقيقة جداً حيث تجدون بكل مرحلة تخوضونها في أوري عالماً جديداً يتميز بلمسته الفنية على المستوى الرسومي والألحان. القصة لا تلعب الدور الكبير بسحر Ori 2 كونها من النوع الصامت الذي تعودنا عليه بإنتاجات شركة ننتندو لكنها تنجح بملامسة وتحريك المشاعر لدى المشاهد وهو الغرض الفعلي منها وبشكل عام القصة في هذا الإصدار تفوق تلك الموجودة بالإصدار الأول بمراحل.

ختاماً …

قد لا يكون سبب وجود Ori & the Will of the Wisps تقديم التجديد على مستوى صنف ألعاب الميترويدفينيا لكن مقارنةً بما حصلنا عليه في الإصدار السابق، فهذا الإصدار يقدم نقلة هائلة عن مستوى الجزء الأول وهو هدف فريق التطوير كما علمنا سابقاً. اللعبة مطورة بنصف قيمة الألعاب الضخمة وتباع بسعر 30 دولار وتقدم معها 18 – 20 ساعة لعب كمتوسط وهو عدد أضخم أضعاف الرقم الماضي، وكما بدأنا المراجعة، قد تكون Ori خير ختام لألعاب هذا الجيل والأكيد بأنها ملكة الألعاب ذات التكلفة المستقلة “الأندي” ونتمنى بأن تُغير من طموحات بقية المطورين من بعدها.

تقييمنا
الوسوم
مؤسس موقع بوسفايت جيمنج، لاعب مخضرم، كاتب مميز، مهتم بالجانب المشرق من الصناعة ويفضل إبرازه دائماً للاعبين. مسرورٌ بخدمة القراء وهدفه الإفادة والإستفادة بمجتمعات ألعاب الفيديو.
التعليقات
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com