[نقاش] شاركونا رأيكم لأجهزة الجيل الجديد حتى الآن؟

مرت أربعة أشهر على اطلاق أجهزة ألعاب الجيل الجديد من سوني ومايكروسوفت والتي تدخل جيلها “التاسع” ترقيماً، لا يخفى على أحدٍ منا مقدار الحماس الكبير لدخولنا هذا الجيل الذي اعتدنا أن نستقبله كل خمس إلى سبع سنوات إلا أن الظروف الصعبة التي يمر بها العالم حالياً حالت دون اكتمال الفرحة ونسأل الله الصحة والعافية للجميع وأن تنقضي المحنة في القريب العاجل. نود أن نسمع منكم متابعينا الأعزاء رأيكم مع أجهزة الجيل الجديد سواء كانت من PlayStation 5 أو Xbox Series إن كنتم مِن مَن حالفهم الحظ بإمتلاك جهاز في ظل شح الشحنات الذي استمر منذ اطلاق الأجهزة بالأسواق حتى هذا اليوم. سنبدأ أولاً برأينا:

شخصياً أعتبر نفسي من المحظوظين بامتلاك كلا الجهازين البلايستيشن 5 والاكس بوكس سيريس اكس مع شاشة LG CX وسلك HDMI 2.1 لأحظى بأفضل تجربة بصرية لأجهزة الجيل الجديد وقد لاحظت الفرق الشاسع بين تجربة الألعاب على هذه التشكيلة وبين ما كنت أملكه من عتاد والذي كان يتألف من تلفاز سامسونج KS8000 وسلك HDMI 2.0 وأجهزة الجيل الماضي وبكل أمانة لا يمكن وصف الفرق لكم بالكلمات أو من خلال اليوتيوب والانترنت بل من خلال التجربة الشخصية بالواقع. أُعطيكم مثالاً، لعبة Immortal: Fenyx Rising تبدو بمظهر ألعاب جيل الـ PS3 عند مشاهدتها في عروضها الدعائية ولكن على شاشة LG CX وسلك HDMI 2.1 وجهاز اكس بوكس سيرس اكس، تبدو أجمل لعبة مظهرياً تم صنعها حتى هذا اليوم وأقرب لأفلام Pixar الكرتونية.

عتاد الأجهزة متطور وأفضل من الجيل الماضي بمراحل ولكن مكتبة الألعاب “الجديدة” والمخصصة لاستغلال قدرات الجيل الجديد تكاد تكون معدومة وهذه سابقة لم تحصل بأي من الأجيال الماضية ولعله يجب علينا التعود على هذا الأمر مستقبلاً مع الأجيال التالية فتجربة الألعاب لم تعد مربوطة في جهاز معين والطرق البديلة مستمرة بالظهور وأحدثها منصات البث السحابي مثل Google Stadia و XCloud وبالتالي تركيز المطورين على كيفية إحياء ألعابهم على المنصات المختلفة أطول فترة ممكنة ولا للانتقال للأجهزة الجديدة مباشرة. بالتأكيد التطور الذي نعيشه هو في مصلحة اللاعب ولكن لا يمكننا أن نغض البصر عن أهمية الألعاب المخصصة للجيل الجديد التي تبرر تبرر الانتقال لها مبكراً.

هذا كان رأينا عن تجربتنا للجيل الجديد من أجهزة الألعاب منذ صدورها في الأسواق وحتى هذا اليوم، العتاد والتقنية مذهلين ولكن الألعاب المخصصة تأخرت، لحسن الحظ نعلم من خلال تأكيدات المطورين بأن الجيل الجديد لم يبدأ حتى الآن ولعل الانطلاقة الفعلية ستكون مع العام القادم 2022 والذي سيشهد ألعاب مخصصة مثل Forspoken من شركة سكوير اينكس التي تستغل قدرات البلايستيشن 5 بشكل مذهل ولكن حتى ذلك الحين لا يوجود ما يمنع من الاستمتاع بكافة الألعاب على أجهزة الجيل الماضي أو الحاسب الشخصي. لا تنسوا مشاركتنا رأيكم وحتى نلقاكم مجدداً تقبلوا تحيات فريق العمل أعزائنا.

الوسوم
مؤسس موقع بوسفايت جيمنج، لاعب مخضرم، كاتب مميز، مهتم بالجانب المشرق من الصناعة ويفضل إبرازه دائماً للاعبين. مسرورٌ بخدمة القراء وهدفه الإفادة والإستفادة بمجتمعات ألعاب الفيديو.
التعليقات
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com