“عندما تتحول الأحلام إلى حقيقة”

مُنقذ “ايثريا”

في عالم “ايثريا”، هناك نخبة قلة من البشر يتم إختيارهم ليحظوا بقوىً غير طبيعية. رجلان وإمرأة وقع عليهما الإختيار ليمثلا فريق العدالة آنذاك. في إحدى غاراتهم الحامية ضد قوى الشر توقفت دروع إثنان عن العمل ليبقى القائد لوحده لإتمام المهمة الموكلة على عاتقهم الثلاثة، لكن كانت الضريبة بأن يختفي بعد ذلك دون أن يعرف مكانه أحد.

بعد 15 عاماً، في قريةٍ صغيرة، يتعرض أهلها لغارات الشر بحجة أنها قرية مذنبة وتستحق الدمار. يعيش فيها “شابٌ” يافع وأخته الصغيرة البريئة، الشاب وبشجاعته حاول أن يستدرج انتباه الأعداء ليمكن أخته الصغيرة وأهل القرية من الهرب، لكن الشجاعة وحدها لم تكن تكفي. في هذا الوضع الحرج تم اختيار الشاب ليكون أحد الفرسان الشجعان القلة الذين يمتلكون تلك القوى الخارقة، ومعاً ستبدأ رحلته لإسترجاع أخته وإنقاذ البلاد من أيادي الأشرار.

>> التالي [أبطال الربيع]

الوسوم
مؤسس موقع بوسفايت جيمنج، لاعب مخضرم، كاتب مميز، مهتم بالجانب المشرق من الصناعة ويفضل إبرازه دائماً للاعبين. مسرورٌ بخدمة القراء وهدفه الإفادة والإستفادة بمجتمعات ألعاب الفيديو.
التعليقات
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com