علامة الذئاب: وداعية شركة SNK

طاقم شخصيات اللعبة

هو أحد المميزات الفعلية لهذه الإصدارة حيث تقدم اللعبة برفقة تيري 13 عشر مقاتلاً جديداً كلياً على عالم اللعبة كما ذكرنا، صحيحٌ بأنه ليس بأكبر عدد ممكن بلعبة قتال لكن المطورون استمثروا جهودهم بجعل تجربة كل من هذه الشخصيات مميزة عن الأخرى. فهناك من يستطيع القتال بالجو، وهناك المصارع والننيجا وبعيد المدى والمخادع وحتى الشخصيات التي تتطلب التوقيت “Charge” لأداء حركاته مثل الزعيم Kain. لاعبوا سلسلة القتال Killer Instinct مؤكد يدركون ما تعنيه هذه الإختلافات التكتيكية كونها تتبنى ذات الفكرة.

أسلوب القتال أعيد بناؤه على نهج سلسلة The King of Fighters لكن مع إبقاء لمسات Fatal Fury وتخصيصه للإحترافية أكثر. لديك عاموديْ طاقة فقط كما بالإصدارة السابقة، الأول يرمز له ب S والثاني ب P إختصاراً لـ “Super / Power” عند إمتلاء الأول تستطيع تطبيق الضربة الخاصة بنسختها العادية أما بالثاني يمنحك النسخة المطورة والتي تومض بالأصفر عند تطبيقها، كل مقاتل يملك ضربتين عدا بعضهم يملك ثلاث لذا بهذه الطريقة يصبح المجموع أربع ضربات لكل مقاتل. وبناءً على هذا الأساس، يزداد عدد خيارات اللاعب بالضربات القاضية دون إرباك بكثرة خارطة الأزرار لكل مقاتل.

الإحترافية والكومبو

هنالك متسعٌ للمحترفين للإبداع باللعبة فمثلاً يمكنك تجميع عمود الطاقة بتكرار ضربة سهلة التطبيق كرفسة المقاتل Dong الكهربائية بشكل متكرر، صحيحٌ بأنك ستبدو كالمجنون وأنت تضرب الأرض وليس خصمك، لكنها بالواقع تكتيكٌ ذكي لإستجماع أعمدة الطاقة. هنالك تفاوتٌ بين مقاتلٌ وآخر يميزه بتكتيكاته حسب طبيعته، وتوجد باللعبة تكتيكات ال Charge كحبس زر اللكمات/الركلات لعدة ثواني ثم إطلاقه لمفاجأة الخصم كالقاتل Butt تماماً كما يفعل لاعبوا Street fighter 4 بشخصية Barlog ولكماته المفاجئة.

الكومبو باللعبة يعتمد على التوقيت وطبيعة المقاتل، ستشعر عند تطبيقك لضربة معينة “كرمي الخصم جواً” بفرصة لإتباعه بضربة أخرى، فمن هنا عليك دراسة طبيعة مقاتلك وضرباته لكي تنجح بذلك. بعض المقاتلين يمتلك ضربات مركبة كالمقاتل Jae Hoon صاحب القوى النارية لن تتطلب منك اكتشافها لكنها أيضاً تعتمد على التوقيت وربما استدعى منك الموقف القتالي إيقاف ضربتك لتحافظ على سلامتك أو لخداع الخصم. بعض الكومبوهات ستطلب منك تطبيق أمر الإلغاء “Cancel” لكي تستطيع دمج ضرباتك كبطلنا Rock عندما يرمي خصمه جواً عليك كبس أزرار ( اللكمة+الركلة الخفيفة ) لكي يستعد لتوجيه ضربة أخرى لخصمه، وننوه بأنه سيتدعي يداً بارعة لتحقيق ذلك.

توفر اللعبة عدة ارتفاعات للقفز لتفاجئ خصمك بها، فتوجد القفزة العالية والمتوسطة وهذا خيارٌ لم نعتده بألعاب القتال وتوجد القفزة الخارقة “Super Jump” يستطيع تطبيقها بعض المقاتلين وهي تمنحك أعلى وأسرع إرتقاءة ممكنة. واللعبة تستغل مزايا المقاتلين حيث Hakutomaru يستطيع تطبيق القفزة المزدوجة كونه مقاتل ننيجا ويستطيع أيضاً التحكم بإيقاف ضرباته لخداع الخصم و Jae Hoon يستطيع الهجوم من الإندفاع الخلفي وهذا تكتيكٌ “فاجأني شخصياً” ودليلٌ لأي درجة وصل بها المطورون بصقل شخصيات اللعبة.

التنوع بالشخصيات وصقل تكتيكاتهم أتى بثماره هنا حيث أن التجربة تختلف من مقاتل لآخر سواء بتحريكه أو منظر مؤثرات ضرباته واللعبة ممتعة سواء للمبتدئين أو للمحترفين. كما ذكرنا، أقرب ما نستطيع وصف هذه اللعبة بأنها مزيجٌ من The King of Fighters و Fatal Fury بأسلوبهما لكني “شخصياً” أجد بأن اللعبة تغلبت على كلا السلسلتين وتفادت نقاط ضعفهما لتقديم تجربة ممتعة ومسلية.

مؤسس موقع بوسفايت جيمنج، لاعب مخضرم، كاتب مميز، مهتم بالجانب المشرق من الصناعة ويفضل إبرازه دائماً للاعبين. مسرورٌ بخدمة القراء وهدفه الإفادة والإستفادة بمجتمعات ألعاب الفيديو.
التعليقات
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com